طبول الديربي الحلبي تقرع ..وقطبا الشهباء مستعدان للمواجهة المتناقضة الظروف و الطموحات.!

شام تايمز – محمود جنيد
تتوجه الأنظار غداً إلى مسرح الحمدانية الذي يستضيف الديربي الكروي الشهير ، بين قطبي الكرة الحلبية الاتحاد والحرية، ضمن الجولة السادسة عشرة للدوري الممتاز بكرة القدم.
بروفات الفريقين الفاترة المنزوية، لا تشبه كواليس مواقع التواصل الاجتماعي ، المتقلبة المزاج، دون ان تخلو من المناوشات الاعتيادية التي تسبق الحدث الصامت هذه المرة بغياب الجمهور عن المدرجات، وياله من ديربي في هكذا ظروف.!
جمهور الاتحاد أو شريحة منه، تشعر بالتشاؤم الذي يتداخل بتناسب عكسي مع حالة النشوة بعد انتصار الكلاسيكو العزيز في الجولة الفائتة على حساب الكرامة، مع الاخبار المتداولة على الجانب الأخضر العرباوي الذي ليس لديه أي شيء يخسره، عن تسويات مادية وعقدية أعادت هداف الفريق المعاقب سامر السالم بشكل رسمي يوم أمس للفريق وصرف مستحقات متأخرة لباقي اللاعبي، في حين ينظر البعض الآخر للمباراة من الاهلاوية هنا على أنها مجرد مباراة في سياق الدوري وهكذا يجب أن يفكر بها الفريق دون تشنج خاصة وانها لن تؤثر كثيرا على الفريق القابع في مركز أقرب لوسط الترتيب، عكس العرباوية الذين يوصفون الديربي هذه المرة بلقاء المصير للخروج من قمقم المؤخرة.
وأكد مدرب الاتحاد أحمد هواش بأن مباراة فريقه مع الحرية شأنها شأن أي مباراة عادية في الدوري ، لكنها تحتاج الى تركيز أعلى لخصوصية مباريات الديربي وذوبان الفوارق فيها، مع تأكيده بان فريقه جاهز للمباراة ويحدوه طموح تحقيق فوز يثبت الثقة والنسق التصاعدي بعد فوز الكرامة الذي تجاوز نكسة الخسارة بالثلاثة أمام الجيش الثلاثية.
بدوره مدرب الحرية الكابتن محمد اسطنبلي يرى بأن مباراة الديربي لا تخضع للفوارق و الإمكانات و الظروف، مضيفاً بأن خصوصية لقاء الديربي تستلهم الروح و الحماس لدى اللاعبين كسمة مميزة.
وتحدث مدرب الحرية عن الجانب النفسي الأهم بالنسبة لمثل هذه المباريات والاشتغال على رفع الروح المعنوية للفريق، وحث اللاعبين على تقديم مستوى مقترن بنتيجة ايجابية ستفرق كثيرا مع الفريق وقدرته على الهروب من شبح الهبوط، و عن الغصة التي تعتريه بسبب غياب الجمهور عن لقاء الغد بكل ما يمثله ويوفره من دعم ومؤازرة ونكهة مضافة، متمنياً أن يخرج الديربي بالحلة الفنية و الروح الرياضية التي تعبر عن رقي الكرة الحلبية.
ويحتل فريق الاتحاد المركز الثامن على سلم ترتيب فرق الدوري ب19 نقطة، بينما ينزوي الحرية في المركز الثالث عشر ب7 نقاط، وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بالتعادل السلبي، أما المواجهات التاريخية تشير الى تفوق الاتحاد ب29 فوز مقابل 22 للحرية، مع رسو التعادل في 25 مواجهة بين الطرفين .

شاهد أيضاً

الكأس الذهبية.. كوستاريكا وجامايكا إلى ربع النهائي

حققت كوستاريكا وجامايكا فوزهما الثاني تواليا وبلغتا سويا ربع نهائي مسابقة الكأس الذهبية لمنطقة كونكاكاف …

اترك تعليقاً