كيف تحسب المعدل الآمن لضربات قلبك؟

يمكن دائما أن تشكل التمارين الشاقة خطرا على صحة قلبك، وفي هذه الحالة قد يكون معدل ضربات القلب غير الخاضع للرقابة والذي يرتفع بشكل خطير أثناء التدريبات أمرا خطيرا للغاية.
إذن كيف تعرف ما هو نطاق معدل ضربات القلب الآمن؟
يقول الدكتور سانغاي ميتال مدير طب القلب السريري والوقائي بمعهد القلب في مستشفى ميدانتا شمالي الهند “الصيغة القياسية لحساب السرعة التي يمكن أن ينبض بها قلب الإنسان تتم عن طريق طرح عمر الشخص من 220”.
ويضيف في حديثه لصحيفة “تايمز أو إندنيا”: “الرقم الذي ينتج هو الحد الأقصى لمعدل ضربات القلب.”.
ويتابع مدللا: “على سبيل المثال، إذا كان عمرك 50 عاما، فعليك طرح 50 من 220، أي 170. هذا يخبرك أن 170 هي سعة 100 بالمائة لمعدل ضربات قلبك”.
ويوضح ميتال أنه عند ممارسة الرياضة يجب أن تصل إلى حوالي 70% من المعدل الأقصى لضربات قلبك، مضيفا “هذا هو النطاق الآمن لك”.
ولكن هل من المقبول أن تتحقق بقلق شديد من معدل ضربات قلبك؟ هذه الممارسة ليست سيئة ولكن لا ينبغي أن تتحول إلى نوع من جنون الارتياب.
وفي الواقع، هناك خط رفيع بين تمارين المستوى المعتدل والتمارين الشاقة، والتي تعتمد على القدرة الفردية.
إذا كنت تصل إلى حوالي 70 في المائة من معدل ضربات قلبك، فهذا يعد تمرينا معتدلا، ولكن إذا تجاوزت هذا الحد، فأنت تدخل نطاق التمرين الشاق، والذي لا ينبغي القيام به لأكثر من 10 دقائق، بحسب أخصائي طب القلب.
طريقة قياس ضربات القلب في الدقيقة
يمكن قياس معدل ضربات القلب عن طريق قياس النبض، وذلك من خلال وضع إصبعي السبابة والوسطى على الرقبة بجوار القصبة الهوائية، أو عند الرسغ، عن طريق وضع إصبعين بين العظم والوتر فوق الشريان الكعبري — الذي يقع في الرسغ من ناحية الإبهام.
وعندما تشعر بالنبض، قم بحساب عدد النبضات في 15 ثانية، ومن خلال ضرب العدد الناتج في أربعة تحصل على معدل ضربات القلب في الدقيقة.

شاهد أيضاً

شرب الماء أثناء تناول الطعام يمنحك هذه الفوائد

شرب الماء بانتظام مهم وصحي، فهو يحافظ على ترطيب الجسم، ويحمي من خطر الجفاف، ويعود …

اترك تعليقاً