السلة الاتحادية تحلق مع الحموي وتنتظر الصربي.!

شام تايمز – محمود جنيد
استعادت السلة الاتحادية شيئاً من بريقها، مع شيخ الكار السبعيني المهندس باسل حموي الذي استعاد بدوره شبابه التدريبي وهو صاحب أكبر وأهم الإنجازات للسلة الاتحادية عبر تاريخها.
رئيس نادي الاتحاد الحموي الذي وجد نفسه أمام مسؤولة وتحد كبيرين، بعد استقالة المدرب عثمان قبلاوي وعدم توفر البديل المناسب في المحيط المحلي، آثر الإشراف على فريقه، ريثما يتم التعاقد مع مدرب أجنبى، مشيراً وفي تصريح خاص “لشام تايمز” بأن المرحلة و التحديات تحتاج إلى كوتش بمواصفات عالية تقود المركب إلى شاطئ البطولات، مع مجموعة مميزة من اللاعبين القادرين على فعل الكثير، في حال توفرت الإداة المحركة و الإدارة الفنية لدفة مركبهم، وبدا واثقاً من سير الأمور على مايرام.
وفعلاً وبعد أن مهد شيخ الكار الأمور للوافد الجديد، من خلال النتائج التي انتشلت الفريق من صدمتي الخسارة أمام الكرامة و الوحدة، إلا أن المدرب الإيراني مهران حاتمي الذي تم الاتفاق معه بشكل شفهي، اعتذر مؤخراً عن المهمة بسبب إصابة زوجته بفيروس “ك و ر و ن ا”، مع أصاب الحسابات الاتحادية بالإرباك، لكن المسيرة لن تتوقف هنا كما يؤكد المهندس “حموي” مفصحاً عن مفاوضات جديدة مع مدرب صربي صاحب سيرة ذاتية قوية، في حين علت أصوات اتحادية مطالبة ببقاء شيخ الكار على رأس قيادة الفريق كمدرب، بعد أعاد الروحة للجوقة المحلقة أداءاّ ونتائج و آخرها أمام الوثبة يوم أمس.

شاهد أيضاً

تصنيف الفيفا.. بلجيكا تحافظ على الصدارة وفرنسا تتراجع

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تصنيف المنتخبات بكرة القدم والذي حافظت فيه بلجيكا على …

اترك تعليقاً